Skip to main content

Search

Search

نصائح لبشرة صحيّة بعد التمارين

Healthy Skin Tips After Exercising

التمارين الرياضيّة المتعرّقة هي أمر جيّد للعقل والجسم والروح. ولكن عندما يتعلق الأمر ببشرتك، يمكن أن تكون جلسة تمارين رياضية سلّةً متنوعة من الأمور إلا إذا كنت تملكين روتيناً للعناية بالبشرة ينظفها ويعيد لها الحيوية بعد التمارين.

إنّ ضخّ الدمّ أثناء التمارين هو أمر رائع لجريانه، وبهذا ستحظين على تلك البشرة الصحيّة والمشرقة التي نحلم بها جميعاً. غير أنّ كلّ ذلك التعرّق قد يتركك وبشرتك في حالة جفاف (حتى وإن شربت الكثير من المياه) وسينتهي بك المطاف مع خطر متزايد بانسداد المسام.

يقول الخبراء أنّه مع خطوات التنظيف والترطيب الملائمة، بوسعك مساعدة بشرتك على التعافي بعد جلسة مضنية من اليوغا أو ركوب الراجة الهوائية أو صفّ تدريبي كالمعسكر واستعادة تلك البشرة المشرقة التي تعبت للحصول عليها.

الخطوة الأولى: التنظيف

بعد التمارين الرياضية، تكمن الأولوية القصوى في تنظيف البشرة وهي خطوة بغاية الأهمية للتخلص من الأوساخ والزيوت بحسب خبراء نيوتروجينا لأنّ بقايا المكياج والأوساخ يمكن أن تختلط مع الزيوت والعرق وينتج عنها تهيّج البشرة وانسداداً في المسام. ولهذا يعتبر التنظيف اللطيف والكامل أمراً أساسياً.

artdet_11.jpg

The Benefits of Working Out For Healthy Skin

سواء اخترت وضع المكياج أثناء صفّ التمارين أو لا، لعلك ترغبين تنظيف بشرتك فور الانتهاء من التعرّق. ويمكنك اختيار أي غسول منظف تفضلينه، غير أنّ رزمة من مناديل تنظيف الوجه هي الحلّ الأسهل والمضاد للتسرّب لحقيبة أغراضك الرياضية. كما أنّ نوعية نسيج المناديل تعمل مع مكونات التنظيف الموجودة في المنتج لإزالة الأوساخ والعرق والزيوت والمكياج بلطف من بشرتك.

الخطوة الثانية: الترطيب

ما هي الخطوة التالية لاسترداد البشرة حيويتها بعد التعرّق؟ إنّها الترطيب بالطبع إذ يمكنها إعادة الحيوية للبشرة الجافة وتركها ناعمة ومشرقة.

والمذهل، بالنسبة إلى باحثي نيوتروجينا، ما من برهانٍ علمي على أنّ كمية المياه التي تشربين تؤثر على بشرتك. ولهذا، بالإضافة إلى الإسراف بشرب المياه لإنعاش جسمك، ستودين استعمال مرطباً موضعياً لاستعادة كلّ الترطيب الذي فقدته خلال التمارين وإدخاله مجدداً إلى بشرتك.

غير أنّك، عندما تشعرين أنك ما زلت تتعرقين، ستودين التأكد من أنّ أي مرطّب تطبقينه لا يقوم بسدّ المسام وهذا يعني أنه لن يحصر البكتيريا داخل البشرة ويسد المسام وبالتالي يسبب ظهور الشوائب.

يمكن أن تكون مستحضرات الترطيب التقليدية دهنيّة وتستقرّ على سطح البشرة فتشكّل درعاً يمنع خسارة المياه ويجعلها تبدو ناعمة. تكمن الاستراتيجية الأفضل في استخدام منتجات ترطيب ترطّب البشرة من الداخل إلى الخارج والحفاظ على البريق والنعومة لوقتٍ أطول.

يمكن أن تستعيني بمنتجٍ كجل كريم هيدرو بوست المرطّب من نيوتروجينا

الذي يتضمّن حمض الهايلورونيك
وهو مكوّن موجود طبيعياً في بشرتك ليساعدها على استبقاء الترطيب وهو يتغلغل فوراً داخل البشرة بدون ترك أي بقايا دهنية.
How To Find The Right Moisturizer

اختيار المرطّب الأنسب لنوع بشرتك.

How to Get and Keep Clear Skin with Neutrogena®

الأسرار المذهلة لمنتجات الروتين اليومي لتنظيف البثور وحب الشباب